كلمات قصيدة جوابي ده الأخير ليكي عمرو حسن

كلمات قصيدة جوابي ده الأخير ليكي عمرو حسن

كلمات قصيدة جوابي ده الأخير ليكي عمرو حسن
عمرو حسن

يامعاليكي
ياست الحسن
ياسبب الحزن والعلة
ياشجرة حسبتها ضله وطلعت نار
بداية القول : مساء الفل ع الأزهار على خدودك
مابنجرّحش
ومابنسمحش حد يقول كلام عنك
لذلك ثم أما بعد ،
أنا الطفل اللي كان ف عنيكي متشعبط
يشوفك روحه تتلخبط
وقلبه ابن الحرام يضعف ويستعبط
كإنك زار وانا الدرويش
كإنك غار وانا الحرافيش
كإنك كنتي قرش حشيش
دخل رئتيني وملاني
كإنك دار وانا اللي ماليش
سوا الدار اللي لمّاني
بغض الجرح مين خان مين
ومين قصّر مع التاني
وغض الطرفْ عن اسمك
وطعم خروجه ف لساني
أنا مليّت من القصة ومن لعبة خلاص لسه
لقيتك غيمة ف حياتي حسبتك مطره قمت جريت
وفجأة لقيت مفيش غير ليل
سحابة ضلمة كنتي انتي
اشوفك ف الوجع بنتي
واحسك ارضي وسفينتي
وشمس بتملا ليلي شروق
مافيش كام يوم لقيتني بافوق
واشوف القاتل الفعلي
لقيتك أرض ماتضمش سوى المطاريد
وانا عيل بيفتح إيد يشوفك خط على كفه
عنيا عيال اذا بصيتي يتدّفوا
حسبتك أم بتدوّر رحى الأحضان على عيالها
لقيتك ماسكة كاتم صوت
رصاصك فات وجع جواي
وهو ياحلوة يعني الموت
بيفرق شكله كان ازاي
وهو الجرح للستات ومش لينا ؟
ما فيه رجالة بتعيّط
وفيه رجالة بتفكّر ف عز الليل ف ناس باعوا
وفيه راجل اذا فات ف المحيط وجعه مابيساعه
وفيه عناوين بتتلخبط
وفيه بكره بيتشخبط
وفيه أطفال مايتولدوش ف مستقبل ماجاش قدام
وفيه زفة مابتقومشي
وفيه فرحة مابتدومشي
وفيه نغزة ف صميم الروح
ما دام ف القصة فيه دابح
أكيد ف القصة فيه مدبوح
ولو كان القتيل راجل
ف دمه بيبقي مش بالسهل
خسرتي معاه وجود الأهل
خسرتي الضهر والضمه
خسرتي الجمع واللمة
وبكره هتندمي لما
تحسي البرد من دونه
ياريتك شوفتي ف عيونه دموع الأب
أنا الشخص اللي كله ذنوب
لكن مليان حاجات تتحب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *